للتسجيل اضغط هـنـا

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: وفاة د. محمد العمودي (آخر رد :احمد محمود محمد)       :: راعي ....البقر (آخر رد :سنان المصطفى)       :: رب ضرة ....نافعة (آخر رد :سنان المصطفى)       :: طاعة السلطان / لأبن غلاب (آخر رد :إبن غلاب)       :: أول من نال الدكتوراه فى العلوم الشرعية فى المملكة (آخر رد :إبن غلاب)       :: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0 (آخر رد :إبن غلاب)       :: ابنة الشيخ (آخر رد :المناضل)       :: ما الفرق بين العالم والعارف (آخر رد :قيثارة شجن)       :: تتقادم السنين ويبقى الحنين الى الاطلال!! (آخر رد :محمد سعد)       :: أيها الأعور ...إنك أعور (آخر رد :سنان المصطفى)      


العودة   منتديات شمس جده الثقافية > المنتديات العامة > وميض الأقلام الحرة

وميض الأقلام الحرة خاص بالمقالات المكتوبة بأقلام الاعضاء وحواراتهم .

إضافة رد
قديم 06-04-2011, 09:28   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
إبن غلاب
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 1587
المشاركات: 60 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 99
نقاط التقييم: 10
إبن غلاب تم تعطيل التقييم
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إبن غلاب متصل الآن
وسائل الإتصال:

المنتدى : وميض الأقلام الحرة
essay دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0

بسم الله الرحمن الرحيم
[ دولة القيادة الأسلامية ]
الحمد لله القائل فى كتابه العزيز( وأعتصموابحبل الله جميعا ولاتفرقوا )( يا أيها الناس أدخلوا فى السلم كافة )
صدق الله العظيم0
حييت ياخادم الحرمين فى حل وترحال :
أنت عـقــد عـلـى صـدرالـزمـان وفـخـره 00 شــــــــــئت أم أبيــــــــت عـلـت بـك الـرتب
من قصيدة ( ملك الأنسانيه والعدل )
هذه الدولة الفتية راعية النهضة والعلم والعلماء ، قال تعالى (من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه)( إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم ) منذ عهد مؤسس الدولة السعودية الأولى الأمام محمد بن سعود والشيخ محمد بن عبد الوهاب فقد ناصرآل سعود الكرام الغررالمحجلين ناصروا الشيخ فى دعودته الأصلاحية لنبذ البدع والخرافات فعمت دعوته أرجاء العالم الأسلامى وأستجاب الناس لهم لما رأوا عدلهم وإنصافهم وتمسكهم بشرع الله يطبقونه على أنفسهم فقد تمسكت هذه الدولة بالعقيدة الصحيحة فتحقق لها النصرورفعت لواء راية الأسلام جيلا بعد جيل وحاربها المغرضون ثم نهضت مرة أخرى الدولة السعودية الثانية بقيادة الأمام تركى بن عبدالله وكاد لها الحساد والطامعون ثم قامت الدولة السعودية الثالثة بقيادة الملك المظفرعبدالعزيزآل سعود طيب الله ثراه الموحد بالله وبإذنه الجزيرة العربية تحت لواء واحد وبانى كيانها الجديد وهذا ليس بغريب على آل سعود أسد العرب ، فقد خلدت بطون الكتب وغيرها إمتداد الحكم السعودى منذ أن وهب العزيزالوهاب الملك لآل سعود الكرام مما يقارب ( الستة مئة عام ) توثيقا تاريخيا مجيدا فى كتاب ( النقية والأعلام فى ذكرالنجباء الفخام ) ماحكى عن نسب آل سعود الأوائل الذين فى نسبهم مانع بن المسيب بن المقلد بن بدران المرى الذهلى الوايلى ، أميرنجد وأطرافها فكان البعد القليمى ، يمتد بالأثار المؤكدة لذلك من بداية نجد وما حولها فى الأحساء والقطيف وقطروعمان والتى كانت فى إطارإمارته وهو أول من بنى فيها القلاع والحصون والأسوارومن أثاره الدرعية بنجد التى أسسها ( مانع بن المسيب ) منذ حوالى ( ستة مئة عام ) ومانع كما هومعروف الجد الثامن للأمام محمد بن سعود بن مقرن بن مرخان بن إبراهيم بن موسى بن ربيع بن مانع ، تاريخ مجيد لأمراء عظام وأهل كلمة وحكم فقيام الدولة السعودية للحقبة الأولى الذى كان قبل سنة ثمان مئة وخمسون هجرية ، حكم مانع بن المسيب الذى إستمرفى أبنائه متفاوتا الثلاث مئة والثلاثون عاما ، ثم أتت الحقبة الثانية بقيادة الأمام محمد بن سعود والشيخ محمد بن عبدالوهاب فقامت الدولة السعودية الأولى ثم بقيادة الأمام تركى بن عبدالله فقامت الدولة السعودية الثانية ثم بقيادة الملك عبدالعزيزبن عبدالرحمن قامت الدولة السعودية الثالثة الحديثة أى ستة قرون تقريبا ، فسيروا على بركة من الله ورضوانه وتوفيقه ، وكان علماؤنا فى دأب ونشاط رغم إنعدام الأمكانيات التعلمية ، فيعلمون طلابهم بحلقات علم متواصلة ليل نهاريتلقون العلم ويلقنونه لطلاب العلم من بيوت العلم المتوارثة للعلم متمسكة بكتاب الله وسنة نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم [ فكان الرعيل الأول يعلمون القراءة والكتابة والأملاء والخط العربى بإتقان مع علم اللغة العربية ويحفظون طلابهم كتاب الله فيحفظهم الله برعايته وينيربصائرهم ثم يقرؤنهم الأحاديث النبوية الشريفة ] فيغرسون أصول عقيدة التوحيد فى نفوسهم فيهذب الطباع ويسموا بالأخلاق الحميدة ثم يتوجه كل طالب علم لينال ما تميل إليه نفسه من [ الأتجاه لتفاسيرالقرآن الكريم أوالتعمق فى علم الحديث وأصوله وعلومه أوالفقه وأصول الفقه ] وينهل كل منهم من معين العلم مشجعين طلاب العلم وكان المعلمون من بيوت علم عريقة توارثت العلم أب عن جد فكانوا قدوة حسنة علما وأخلاقا حميدة فيعضدون أمن الدولة فى سلوكهم وتعاملهم بغرس المفاهيم الشرعية الصحيحة لعامة المسلمين (عقيدة التوحيد) نهجهم كتاب الله وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بتطبيق الشريعة الأسلامية فى كافة نواحى الحياة العملية فقد نص نظام الحكم فى مادته الأولى أن كل نظام يخالف الشريعة الأسلامية فالشريعة الأسلامية قاضية عليه كما نص كل نظام وزارى على عبارة مهمة فى مقدمته ( بأن أى مادة يتضح لاحقا تعارضها مع أحكام الشريعة الأسلامية تعتبركأن لم تكن ) فكانت هى دولة القيادة الأسلامية فحبها الله من نعمه الخيرات الكثيرة فنمت وترعرعت فى شتى نواحى الحياة بعد أن كانت ممزقة الأطراف عديمة الأقتصاد فأصبحت دولة موحدة قوية رائدة فى الأقتصاد بفضل الله ثم بفضل الرجال المخلصين لهذه القيادة الرشيدة التى أخذت بخطام المسئولية مرتقية بها طريق الرشاد فعم الأمن والأمان وأنتشرالعلم فى أرجائها بعد أن كان بالأمس القريب يعد المتعلمون وعم خيرهذه الدولة الفتية مشارق الأرض ومغاربها ويقول الكاتب ( أحمد على الكاظمى ) يرحمه الله أحد مدرسى مدارس الأمراء بالرياض سابقا فى كتابه ( ذكريات من الماضى ) كان معظم الناس غيرمتعلمين وكان هناك من يعرف الكتابة ولايعرف القراءة والعكس والأن بحمد الله وتوفيقه نجد الجامعات قد شيدت فى كافة أرجاء المملكة العربية السعودية تخرج الأف الأفواج من المتعلمين فى كل فن فأقول لمن يقول (هناك بطالة لبعض المتعلمين ) إن هذا مصدرفخروإعزازمن جانب وجود المتعلمين فسعت القيادة منذ تأسيس وزارة المعارف بقيادة الملك فهد بن عبدالعزيزآل سعود يرحمه الله على نشرالعلم ، وقد قال الملك الشهيد فيصل بن عبدالعزيزآل سعود يرحمه الله مخاطبا جموع المهنئين بعيد الأضحى المبارك بأحد الأعوام مقولته المشهورة ( ( نحن نعد أبناء هذا الوطن بالتعليم كى يستوعبوا موارد هذه الدولة والتعامل معها ) ( وكى تتعامل القيادة مع شعب متعلم فكان الأمركذلك بفضل من الله ورضوانه فكان ولاة الأمروعلماؤنا صادقين فيما عاهدوا الله عليه لخدمة الأسلام والمسلمين فأصبح من يزورالحرمين الشريفين يرى الأمكانيات العظيمة التى وفرتها الدولة لخدمة الحجاج والمعتمرين وبذلت الغالى والنفيس لراحة الحاج والمعتمريثلج الصدورفنجد حجاج بيت الله الحرام ( لاطعام يجلبونه ولاسلاح يحملونه كما فى القديم ) يرون البلد الأمين أمنا مطمئنا قد وفرت فيه الدولة كل أسباب الرغد والراحة والأطمئنان0 ونعرض لما يسمى الأن فى بعض الدول العربية بالمغالطات ( الأعتصام ) لجمع من الغوغائيون ليس صحيحا ، فالأعتصام مقرون بحبل الله أى دين الله الذى جعله الله منهجا للبشرية للأمة المحمدية أما ما يسميه الغوغائيون من الأعتصام ما هوإلا خروج على السلطان وهؤلاء يسمون فى الفقه الأسلامى الخوارج ولهم أحكام رادعه فكل من خرج عن السلطان يسمى خارجا عن الطاعة لولى الأمرففى المنهج الأسلامى [ أن الحكم فى الأسلام لولى الأمر فرض كفاية ] فإذا إنعقدت الولاية للأمام أى ولى الأمريحرم الخروج على طاعته لقوله تعالى ( وأطيعوا الله وأطيعواالرسول وأولى الأمرمنكم وإن تنازعتم فى شيىء فردوه إلى الله ورسوله ) فالمنهج الأسلامى عند الأختلاف بين الحاكم والمحكوم المنهج فيه للرجوع إلى كتاب الله وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وقد عد فقهاء أئمة المذاهب الأربعة [ أن الخروج على السلطان من أعظم الذنوب ] لقوله صلى الله عليه وسلم [ من مات وليس فى عنقه بيعة مات ميتة جاهلية ] فما يحدث من الغوغائيون هوإحداث للفتنة بين الرعية ويقول صلى الله عليه وسلم ( الفتنة ملعونة ملعون من أيقظها ) ويقول صلى الله عليه وسلم ( إذا اتاكم من يريد أن يفرق جمعكم فأقتلوه كائنا من كان ) ومع الأسف لايعى الكثيرمن الناس هذه الضوابط فى كيفية التعامل مع مسائل الخلاف بين الحاكم والمحكوم فى كثيرمن الدول الأسلامية بسبب المأجورين من أعداء الأمة عن طريق وسائل الأعلام المرئية بإسم ( الديموقراطية ) فيتطاولون على حكامهم فى بلدانهم لتفكيك المجتمع المسلم ، فنجد الغوغائيون يقومون بسب وشتم حكامهم والأنقاص من أعراضهم ويقول صلى الله عليه وسلم ( لاتسبوا السلطان فإنه راية الله فى الأرض ) كما يقول صلى الله عليه وسلم ( سباب المسلم فسوق وقتاله كفر) كما عرف النبى صلى الله عليه وسلم معنى المسلم فقال ( المسلم من سلم الناس من شرلسانه ويده ) وقال تعالى ( يا أيها الناس أدخلوا فى السلم كافة ) فحين يتأمل المرء أفعال هؤلاء الخوارج على حكامهم بقلب معنى الديموقراطية التى مفهومها الحواروالنقاش فهل الخروج على السلطان من إحداث الفوضى والشغب هوالديموقراطية التى يتغنون بها بإسم الحرية [ إن مفهوم الحرية من المنظور الأسلامى له ضوابط ] فلا يصح ولايجوزأن يفعل المرء فعلا يتضرربه الجماعة ومثاله لوأن أحدا فى سفينة يريد خرق ما تحت جلوسه ويقول أننى أثقب فيما حولى وأنا حرفى ذلك فهنا يأخذ على يديه لأنه لوترك لغرقت السفينة بالجماعة فمن يتكلم بما يمس تقريرالمصالح العامة للأمة لايجوزإلا من أهل العلم والفضل والصلاح من عقلاء الأمة ، لكن ألمأجورين من أعداء الأمة الذين لايروق لهم أن يروى المجتمع المسلم يعيش فى سلام فيشعلون الفتن كى لاينهض المجتمع السلم فيوغرون صدورالشباب الغرليطاولوا على الحكام وهؤلاء الغوغائيون قد لا يعرفون الأهداف من اللعب بعقولهم التى لاتزال قليلة الخبرة ( فقد قال أهل الحكمة الجسم يشيخ والعقل لايشيخ ) وكلنا نعرف ( بأن أقوى دولة فى العالم ) ( لديها نخبة من كبارهم يسمى مجلس الشيوخ ) ولم يجعلوا لديهم مجلس للشباب الغررليخطط لقيادة شعوبهم فينبغى أن نعى هذا نحن كمجتمع مسلم ونسأل الله أن يرد الله كيد الكائدين لنحورهم الذين يشوشون على شباب المسلمين بتحريضهم على حكامهم فهؤلاء الشباب الذين غرربهم فأسقطوا رموزبلاهم ( فهل يعى شباب العالم العربى الأسلامى ) مفهوم الديموقراطية الغربية التى هى خارجة عن القيم الأسلامية ، فإن من يتغنون ويصفون الأن ما يسمى بثورة الفيس بوك التى يقومون بها بذلك النهج فى إحداث الفوضى فى الأمم فمن لايحترم كبارقومه لن تحترمه شعوب الأمم0قال تعالى : ( والله متم نوره ولو كره المشركون ) وقال صلى الله عليه وسلم عن أخرالزمان ( ستتداعى عليكم الأمم كما يتداعى الناس إلى قصعتهم ) وذلك بإحداث الفتن فى المجتمع المسلم تحت مسمى ( الديموقراطية ) بإسم الحرية فيحركون الغرمن شباب الأمة لأحداث الغوغائيات والتسلط بالشتائم على الحكام كما حصل فى بعض الأقطارالعربية ، فيقول صلى الله عليه وسلم ( لاتسبوا السلطان فإنه راية الله فى الأرض )( وسباب المسلم فسوق وقتاله كفر) فالحكم فى الأسلام فرض كفاية فإذا إنقدت الولاية لولى الأمربالبيعة لايصح الخروج على ولاة الأمروقد عد الفقهاء ذلك الخروج من أعظم الذنوب لقوله صلى الله عليه وسلم ( من مات وليس فى عنقه بيعة مات ميتتة جاهلية ) فتحريك الشعوب بالغوغائيات بإحداث الفتن يحرم شرعا ، فكل مجتمع إنسانى لابد له من قائد حكيم فنعدما يحرك المأجورين أعداء الأمة الشعوب بالثورات لتفكيك المجتمعات بجعل الصغاريتجرؤن على بالتطاول على الكبارمن الحكام وإسقاط التوقيروإضاعة الأحترام فالتوقيروالأحترام هوسنة الأصول فى التعامل للمجتمع المسلم ومن مبادىء الأخلاق ومكارمها ، فيقول صلى الله عليه وسلم ( ليس منا من لم يوقر كبيرنا ويحترم صغيرنا ) ويقول صلى الله عليه وسلم ( الفتة ملعونة ملعون من أيقظها ) فعندما يدفع الماجورين بالشعوب بشن الأكاذيب والأشاعات وتلفيق الأخبارالكاذبة لأحداث الفتن فى الشعوب لتفيت بنيتها وهدم قيمها الأسلامية بدعوى نشرالحرية والديموقراطية فيسعون فى الأرض فسادا بداء من الغزو الفكرى وغرس الأنحلال الخلقى ونشرالرذيلة ونشرالمخدرات بين الشعوب المسلمة فهذه هى دعوتهم لنشر الحرية الديموقراطية وهكذا يسعون فى إحداث الفوضى فى المجتمعات المسلمة بإشعال النعرات الطائفية وهكذا ويقول الأمام أبوحنيفة النعمان حين سئل فى ( الحاكم القوى الفاجروالحاكم الضعيف المؤمن ) أيهما أصلح للمسلمين فقال ( المؤمن الضعيف إيمانه لنفسه وضعفه للمسلمين وأما القوى الفاجرفقوته عزة للمسلمين وفجوره على نفسه ) وهذ رآى شيخ الأئمة الأربعة فقال العلماء فى القول المشهورالعلماء أى أئمة المذاهب أنهم عيال عند أبى حنيفة 0 فالمقصود يجب الأتفات حول كل رئيس دولة فمن لايحترم كبيره لن يحترمه العدو، وقال الشاعر:
إن العصى إذا أجتمعن أبين تكسرا 000 وإذا تفـرقـن تكـسـرت أحـادا
فمن يسعى لنشرالفتنة بين المجتمع المسلم فهوأثم وقد شدد النبى صلى الله عليه وسلم فى عظم حق الطاعة لولى الأمرفقال ( إذا أتاكم من يريد أن يفرق جمعكم فأقتلوه كا ئنا من كان ) ، فمن يلتحق بديار الكفار لحمايته ليشعل الفتن فى مجتمعات الأمم فهم أعداء للأمة فيجب على المسلم عدم الأصغاءلأ دعياء الفتنة ، فهل هؤلاء الشباب الغرالذين تعلموا لغة ( الكمبيوتروالفيس بوك ) هم الذين سيقودون الأمة الأسلامة بإسم الحرية واليموقراطية ، فالعالم يسخرمن عقول هؤلاء السذج السطحيون فالأمم لايقودها إلا أهل الخبرة من الحكام وأهل الحل والعقد العلماء الأفاضل من الأمة فالخروج عن المبادىء الأسلامية ليس من الأسلام فى شيىء تحت مسمى الحرية والديموقراطية لأسقاط المجتمع المسلم والعالم اليوم يعيش فى صراعات شتى وكلهم أبناء أدم فإن الله تعالى خلق أدم هووذريته وفضله على كثيرممن خلق تفضيلا خلقه بيده ونفخ فيه من روحه وأسجد له ملائكته فأمتثلوا أمرربهم وخروا لأدم سجدا إلا إبليس أبى وأستكبروكان من الكافرين أبى عن السجود لأدم وقال أنا خيرمنه خلقتنى من ناروخلقته من طين فعند ذلك أهبط الله إبليس إلى الأرض وأخرجه من ملكوت السماء وجعله مخلدا فى النارإلى يوم القيامة فلما أيس عدو الله من رحمة الله وأيقن أن النارهى مقره وذريته عند ذلك سعى فى إضلال بنى أدم وقد إبتلى الله أدم بالشيطان ليتصف بنوا أدم بذل العبودية لله وحده عزوجل فسعى الشيطان فى إضلال بنى أدم وإغوائهم وصدهم عن طريق الله المستقيم سأل ربه أن ينظره إلى يوم يبعثون فقال الله له ( إنك من المنظرين ) إلى يوم الوقت المعلوم أقسم بعزة الله ليغوين بنى أدم وليضلنهم عن الطريق المستقيم ( فبما أغويتنى لأقعدن لهم صراطتك المستقيم ثم لأتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شاكرين ولكن الله حما منه عباده المخلصين الذين أخلصوا لله قولهم وعملهم ( إلا عبادك منهم المخلصين ) ولما علم تعالى ضعف إبن أدم أمام هذا العدوالمتسلط عليه الذى يجرى فيه مجرى الدم والذى يتربص به الدوائرويغتنم كل غفلة ليسوس عليه ويصده عن دين الله فجعل الله للعباد أسبابا تقيهم مكائده ووساوسه فأخبرهم تعالى بعداوته لهم وأن عداوته قديمة من القدم هوعدوا لهم وعدوا لأبيهم ( إن الشيطان لكم عدوافأتخذوه عدوا إنما يدعوحزبه ليكونوا من أصحاب السعير) وأمرهم أن يستعيذوا بالله من شره وأن يدفعوا وساوسه بذكرالله والألتجاء إليه ففى ذكرالله تخليص للعبد من وساوسه لعدوالله وإبعادا للشيطان من الضلالة والوساوس ( وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فأستعذ بالله إنه هوالسميع العليم ) وأرشد تعالى عباده أيضا أن يتوبوا إليه وينيبوا إليه كلما تسلط عليهم عدوا الله وزين لهم الشروالباطل ليلجئوا إلى التوبة والأنابة إلى ربهم فهوتعالى لكمال كرمه وإحسانه وفضله فتح باب التوبة لعباده وأمرهم أن يتوبوا إليه وينيبوا إليه من كل ذنوب إقترفوها ومن كل سيئات عملوها مهما عظمت الذنوب وتضاعفت الخطايا ( يا أيها الذين أمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا ) والتوبة النصوحة هى التوبة الخالصة لله التى مقتضاها الأقلاع عن الذنب والندم على مامضى والعزيمة الصادقة على أن لا تعود إلى ما عملت من خطايا وسيئات فالله تعالى لكمال كرمه وكمال جوده وكمال إحسانه وفضله فتح باب التوبة لعباده ليتوبوا إليه من ذنوبهم وخطاياهم يبسط يده بالليل ليتوب مسى ء النهارويبسط يده بالنهارليتوب مسىء الليل ذلكم لكمال إحسانه وفضله وكرم ربكم فهو يحب من عباده أن يتوبوا إليه سبقت رحمته غضبه فينبغى لكل إمرىء أن يبادرإلى التوبة قبل مفارقة هذه الدنيا فينبغى التوبة من سيأت الدنيا وخطاياها فيجب محاسبة النفس والتوبة إلى الله من كل ماعمل المرء من سوء وينبغى أن نعلم أن أعمالنا محصاة علينا قليلها وكثيرها وسوف يعطى المرء يوم القيامة كتابه مسجلا فيه كل ما عمل المرء من خيرأم شر( إقراء كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا )( ووضع الكتاب فترى المجرمين مشفقين مما فيه ويقولون ياويلتنا مال هذا الكتاب لايغادرصغيرة ولاكبيرة إلا أحصاها ووجدوا ما عملوا حاضرا ولايظلم ربك أحدا ) فلن يستطيع المرء أن يجحد سيئات أعماله فينطق الله الجوارح لتشهد على المرء بما عمل ( اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون ) فينبغى للمرء أن يتوب إلى الله فى هذه الدنيا قبل أن يحال بينه وبين التوبة فيجب على المرء أن يحاسب نفسه وأن ينظر لسيئات أقواله وأعماله فإن كان المرء ممن إستحوذ عليه الشيطان وزين له الشروالباطل وينبغى للمرء أن يحذرمن أن يراه الله على معصية قيجب أن ننظرلأنفسنا فإن كنا ممن فرط فى أركان ديننا كأن يكون المرء فرط فى الصلوات الخمس أوفى صيام رمضان أوفى بقية أركان دينه فينبغى أن يتوب إلى الله منها وأن يندم على ما مضى وأن يعزم على ألا يعود إلى أى مخالفة يجب أن نتذكرإنتقالنا من هذه الدنيا ومفارقتنا إياها وبقائنا فى لحودنا مرتهنين بأعمالنا إن خيرا إزددنا بها أنسا وسرورا وإن شرا إزددنا بها حزنا وبؤسا فيجب أن نتوب إلى الله فى هذه النيا قبل لقاء ربنا وأن نجدد دوما التوبة النصوح وأن نتوب إلى الله ونتضرع إليه عسى أن يقبل توبتنا ويمحوا خطايانا فهو تعالى يفرح بتوبة عبده إذا تاب إليه يحب التوابين ويحب المتطهرين ( والذين إذا فعلوا فاحشة أوظلموا أنفسهم ذكروالله وأستغفروا لذنوبهم ومن يغفرالذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون)(وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين ) فنحن أمة الأسلام وإن الله تعالى فضل هذه الأمة المحمدية وجعلها خيرأمة أخرجت للناس وأثنى عليها فى كتابه العزيز( كنتم خيرأمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكروتؤمنون بالله ) نعم إخوتى إن التمسك بهذه الصفات الحميدة بالأيمان بالله بالأمربالمعروف بالدعوة إلى الله بكل خيروهدى بالتحلل من كل شروفساد صارت هذه الأمة المحمدية خيرالأمم وأكرمهاعلى الله إختارالله لها سيد ولد أدم أفضل الأنبياء والمرسلين على الأطلاق وأختارلها أكمل الدين وأفضل الشرائع وأزكى الأخلاق وأتمها هذه الأمة المحمدية ظهرأثر فضلها وكرامتها حينما قام أوائلها بهذا الدين الحنيف ودعوالخلق إلى الله فهدى الله بهم من الضلال وبصربهم من العمى فأقاموا دولة الأسلام على منهج الله الحق على دين الله ورسوله فدخل الناس فى دين الله أفواجا وأنقادوا لهذا الدين لما رأوا أهل القائمين به لما رأوأعمالهم الصادقة وأخلاقهم الكريمة وعدلهم وإنصافهم وأنهم أمنوا بهذا الدين وطبقوه على أنفسهم ثم دعوا الخلق إلى ذلك فأ ستجاب الخلق لله ورسوله وعم الأسلام أرجاء المعمورة وعاش الناس فى ظل عدالة الأسلام وحقق الله على أيديهم ما وعد به نبيه صلى الله عليه وسلم حيث يقول ( والذى أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون ) ظهردين الله وعلت كلمة الله وعم الأرض الخيروالصلاح والهدى بهذا الدين وحده بهذه الشريعة الخالدة بهذه الأحكام العدالة حتى كانت الأمم خاضعة لهم تلتمس ودهم ورضاهم ولقد كانت لغة قرآننا اللغة المهيمنة واللغة الغالبية لأن أوا ئلنا أهل هذا الدين قاموا به حق القيام فوجد الناس نفوسهم مضطرين إليهم وإلى مصافاتهم وإلى جلب مودتهم ومحبتهم إخوتى بهذا الدين تبوأت الأمة المحمدية المكان الأسمى والشرف الرفيع فيا إخوتى يا أبناء أمة الأسلام لقد عرف أعداؤكم فضلكم وشرفكم وعرفوا مكانتكم وتذكروا مجدكم الماضى وتاريخكم العظيم وأن أوائلنا لما تمسكوا بهذا الدين وأجتمعواعليه وتألفواعليه توحدت صفوفهم على هذا المنهج القويم سادوا الناس وحكموا البلاد وصارت لهم المكانة وصارالناس تابعين لهم منقادين لأحكامهم فقد عرف أعداء الأسلام تلك الفضائل وتلك المكانة وعرفوا ذلك السبب فجد أعداء الأسلام وأجتهدوا حتى يبعدوا الأمة الأسلامية عن منهج الله ويقصوها عن دين الله ويفصلوا بينها وبين دينها فقال تعالى ( ود كثيرمن أهل الكتاب لويردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعدما تبين الحق ودوا لوتكفرون كما كفروا فتكونون سواء ) يريدون أن يفصلوننا عن ديننا ويبعدوننا عن إسلامنا لنكون أمة تابعة لهم وأمة محكومة بعد أن كنا أمة حاكمة وأمة ينفذ علينا أعداؤنا ما يريدون وما يهوون وما يختارون ( فإذا إستوينا معهم فى الذنب غلبونا بالبأس ) ولكن الله سيحفظ دينه ويعلى كلمته فواجب الأمة أن تعود إلى إسلامها وأن تعود إلى دينها وان تتبصرفى واقعها فيا إخوتى يا أبناء الأسلام إن كل بلاء أصاب الأمة وكل مصاب حل بالأمة الأسلامية فإنما سببه البعد عن تعاليم الأسلام ومبادئه السامية فيا إخوتى يجب علينا العودة للأسلام الصحيح عودا حقيقة إلى الأسلام الصحيح ليعود لنا عزنا ومجدنا وكرامتنا إخوتى يا نسل صحابة رسول الله يا أبناء الأمة الأسلامية فإن كل نقص بالأمة كل إهتزازفى إقتصادها وكل إضطراب فى أمرها وكل إختلاف فى كلمتها فإنما سببه الذنوب والأعراض عن دين الله وقد خرج صلى الله عليه وسلم على جملة من المهاجرين فقال ( يامعشرالمهاجرين خمس خصال إذا أبتليتم بهن وأعوذ بالله أن تدركونهن ما فشت الفاحشة فى أمة حتى أعلنونها إلا فشت فيهم الأوجاع والأمراض التى لم تكن فى أسلافهم الذين مضوا وما طفف قوم المكيال والميزان إلا أخذوا بالسنين وشدة المؤنة وجورالسلطان وما منع قوم زكاة أموالهم إلا منعوا القطرمن السماء ولولا البهائم لم يمطروا وما نقض قوم عهد الله وعهد رسوله إلا سلط الله عليهم عدوا من سواهم فأخذوا بعض ما بأيديهم )( ومالم تحكم أمة بكتب الله ويتخيروا فيما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم ) فيا يا أبناء أمة الأسلام [ إن التمسك بهذا الدين والعمل به يجمع القلوب ويوحد الشمل ويعيد الأطمئنان ويعيد للأمة عزها وشرفها ومكانتها الحقيقية بين الأمم لتكون دولة الأسلام هى الدولة القيادية للعالم أجمع لسمو مبادئها فقرآن الله بين إيدينا وأنزله على نبى من أمتنا فنحن الأمة المحمدية ] نسأل الله أن يجمع كلمة الأمة الأسلامية على الخيروالهدى وأن يعيذها من الفرقة والاختلاف وأن يبصرها فى واقعها لتتدارك أخطاءها وتسعى فى حل مشاكلها فى محيط إسلامها فإن الأمة الأسلامية مطلوب منها أن يكون حل أى مشكلة من مشاكلها فى إطارالأسلام فى محيط الأمة الأسلامية حتى لايكون للعدونفوذ على الأمة فالعدولا يكن لنا حبا ولا ودا وإنما أمة الأسلام إذا حلت مشاكلها فى إطارها وصارت مشاكلها تحل فى تعاليم دينها عند ذلك ترى دينها كفيلا بحل أى مشكلة وإنهاء أى قضية مهما عظمت ومهما كبرت إخوتى أبناء أمة الأسلام أذكروا الله دوما فإن هذه البلاد الطاهرة وهذا البلد الأمين الذى سخرله الله قيادتنا الرشيدة التى أخذت بخطام المسئولية مرتقية بها طريق الرشاد ووهبهم الله الملك علينا والحكم فى وتولى الولاية فرض كفاية شرعا فهم من إختارهم الله لحمايته والقيام بواجبه إمتثالا لأمرالله وطلبا لمرضاته وتقربا إلى الله حكام خير وبصيرة فكل أعمالهم التى عملوها ويعملوها إنما هى أعمال يريدون بها وجه الله نرجوا الله أن يثيبهم وأن يجزيهم عما فعلوه خيرا ولاشك أن هذه أعمال مباركة لاينبغى للمسلمين أن ينسوها فيمدوا قادة هذه البلاد بأن يدعوا الله لهم أن يوفقهم لما يحبه ويرضاه وأن يجعلهم أئمة مهديين غيرضالين ولامضلين وأن يزيدهم من التوفيق والسداد إنه على كل شيىء قديروأن نكون كلنا عون لهم كل من موقعه فإن مجتمعكم هذا مجتمع عظيم يدعوا إلى التألف والتأخى والمحبة والأجتماع فى ذات الله فيجب أن نستفيد الخيرالكثيرمن الوسائل العلمية فى نشرثقافة الأسلام ولتكن أجهزة المعلومات ( النت ) واللقاءت بين الناس عبرهذا الجهاز المهم الفعال أن يكون سبب نستفيد منه لنشرالفضيلة وتقوى به أسباب المودة والمحبة والأخاء بين المسلمين ويجب أن نتذكرأننا فى أحضان أقدس بقاع بلاد الأسلام لذا يجب أن نكون قدوة من باب التعاون على البر والتقوى فعقيدة الأيمان وأخوة الأسلام يجب أن تجمعنا على الخيروالتقوى فقال تعالى ( إنما المؤمنون إخوة ) فإن للمسلم على المسلم واجب نحوأخوانه المسلمين أن يعاملهم بالصفح والحلم والأعراض وتحمل كل الأذى ويذكرقوله صلى الله عليه وسلم ( المسلم أخوالمسلم لايظلمه ولايخذله ولايكذبه ولايحقره )( المسلم من سلم المسلمون من شرلسانه ويده ) فيجب أن يكن المسلم لأخيه الحب والوءام يضمرله كل خيرويعامله بالأحسان هكذا أخلاق المسلمين فيجب أن نتخلق بالحلم والصفح والأناه والأعراض وتحمل كل الأذى بصبروأن يعامل كلا منا أخاه بما يليق به من المحبة والأكرام وأن يجتب كل أذى فمن ضارضارالله به ولاسيما فى هذه البلاد المقدسة يجب أن نشكرالله على هذه الخيرات التى من الله بها على أقدس بقاع الأرض وأن نكون أعضاء فاعلين فى الأمة كما قال صلى الله عليه وسلم ( إعمل لدنياك كأنك تعيش أبد وأعمل لأخرتك كأنك تموت غدا ) ويجب دوما أن نتذكرموقفنا أمام الله يوم القيامة حافية أقدامنا عارية أجسامنا شاخصة أبصارنا يجب أن نتذكرهذا الموقف العظيم فلنزداد خوفا من الله ورجاء فيما عند الله ، ويقول صلى الله عليه وسلم ( من لا تأخذه الحمية على دينه فلا دين له )( بلغوا عنى ولوآية ) فإلى كل من يسلك سلوك الخوارج الغوغائيون ، فالعبث الفكرى وغزوالشعوب للأمم هوللشباب عامة ذكورا وإناثا فعندما ينحدرالبعض من الشباب بالتصرفات الهوجاء إلى ما يمزق شمل الأمم فيتعبرتصرفا ممقوتا محرما فهذه الفئات الضالة يجب أن تفيق من سباتها العميق ويؤخذ على يديها ويقول تعالى لأمثال هؤلاء الغوغائيون ( يأيها الناس إنما بغيكم على أنفسكم متاع الحياة الدنيا قيل ثم إلينا مرجعكم فننبئكم بما كنتم تعملون ) فأى إنحدارللقيم لدى البعض فهل قدرلحضارة الأسلام الموات فهناك من أبناء الأسلام للشيطان حزب وقد كان أسلافنا اللذين ملؤا الأرض قسطا وعدلا يوم كانوا عدولا فكانت دولة الأسلام ملءعين الزمان وسمعه والأن هذا حالنا بتألب كل زنديق علينا فصدرالغرب الأخلا قيات الغريبة لنا بالفضائيات وغزانا هذا الداء ممزوجا بالحضارة الوهمية يوم نحن الأن ضغفاء فى إسلامنا وفى تمسكنا بعقيدتنا الأسلامية ويقول صلى الله عليه وسلم ( يأتى على الناس زمن فيه القابض على دينه كالقابض على الجمر) من كثرة ما يحط بنا من فتن المغريات ويقول صلى الله عليه وسلم ( ستتفكك عرى الأسلام عروة عروة )( أتى الأسلام غريبا وسيعودغريبا ) فهذا ماشاب وجه أمتنا من غبارقيم الغرب رايتهم تحريرشعوبنا من الأيمان والخلق وإننى أقراء الأسى فى الوجه المكلوم لأمتنا ولاح لى وجه أمتنا الزاهى بالأمس كإشراقة الفلق فهل أمتنا ماتت مشاعرالبعض فيها بعد أن تحطمت المبادىء وترهلت القيم بعد أن أصباتها عدوى ( الفرقة والشتات ) بعد أن أصبحنا أمة فرقة وشتات فهذه الحضارة الغربية الزائفة ذهبت بوعى الأمة من كثرة صدمها لنا فمتى نفقه ونفيق فالمسئلة هى مسئلة حرب على القيم فمتى تهزنا نحن الغافلين العظات وهذه ظلمات الفتن ليدخل فيها بنوا الأسلام بنشرالفرقة والشتات وإحداث الأطرابات فى المجتمع المسلم ليشقى بها ونحن فى سبات دائم فهل أسكرتنا أخلاق الغرب ولن نفيق ؟ أين غيرة الأسلام كل فى إصلاح ورعاية بيته وأسرته فيجب أن نصحح أخطاء الأخلاق ما أمكن بالنصيحة والموعظة الحسنة والسلوك الأسلامى الصحيح ، فمبادىء الأخلاق تصيح عاليا تناشد النخوة والمرؤة من المسلمين لأنتشالها كى لا تغرق فى بحر ظلمات أخلاقيات وأفكارالغرب بإسم الحرية والديموقراطية الدخيلة الغريبة على مجتمعنا المسلم ، فتلك الأفكارالضالة لتفتيت المجتمع المسلم لامرؤة فيها ولا أخلاق وإنهيارللقيم وتجرد ا للبعض من الأنسانية والمرؤة ، فالمروة قصت ظفائرها حين ماتت النخوات وجمد الأباء فتلك الغوغائيات نزوات وأهواء فكرية ليست فى الأسلام فى شىء فلا يجيب أن تترك ضوابط القيم الأسلامية بعد أن زين الشيطان للغوغائيون الشروالباطل لأحداث الفتن ، نسأل الله أن يكشف الغمة عن شباب هذه الأمة المحمدية التى هى خيرالأمم وأزكاها على الله التى إختارلها سيد ولد أدم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم فهذه الأفكارالغريبة على مجتمعنا الأسلامى الحنيف هى أفكارضالة لمحوهويتنا الأسلامية فعودا للآسلام الصحيح حتى تعود للأ مة الأسلامية عزتها ومكانتها نسأل الله أن يجمع شمل الأمة الأسلامية على الخير والهدى وأن يبصرها فى واقعها الذى أصبحنا فيه أمة فرقا ولم يفيق المسلمون بعد من سبات عميق حتى تمالاء كل زنديق علينا ( ورايتهم تحريرشعوبنا من الأيمان والخلق ) بدعوى الديموقراطية وقد صلى الله عليه وسلم ( ستتداعى عليكم الأمم كما يتداعى الناس إلى قصعتها ) قالو أومن من قلة قال ( بل كثيرلكن كغثاء السيل )0
وأخيرا كلمة حق وإنصاف لحكامنا الذين لم يألواجهدا لخدمة العالم الأسلامى وأبناء هذا الوطن ولاينكرهذه الجهود إلا جاحد وحسود فدولتنا متمسكة بمنهج الله بداء من تعليم منهج الدين الأسلامى فى المدارس ومنه تأسيس جماعات تحفيظ القرآن الكريم وتشييد المدارس وكم بلغ عددها وشيدت الجامعات وكانت هذه المدارس منعدمة ولايوجد سوى الكتاتيب ومارس لاتتعدى عدد أصابع اليد الواحدة فى كافة أرجاء المملكة العربية السعودية حين تأسيسها فخدموا الأسلام فى كافة جوانبه ببناء وتشييد الحرمين الشرفين وبناء المساجد فبذلوا الغالى والنفيس ورفع راية الأسلام ونشركتاب الله فهاهو( مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف ) وخدمة حجاج بيت الله الحرام ، فخدموا الوطن والمواطن وأرتقوا بالخدمات لرفعة وصيانة المواطن وهذا لايعد ولايحصى ، نسأل الله أن يحفظ مليكنا وعلماءنا ومجتمعنا ووطننا وأن يجمع شمل الأمة الأسلامية على يد قائد دولة القيادة الأسلامية مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيزآل سعود ، يحفظه الله ، أن يجمعها على الخيروالهدى وأن يعيذها من الفرقة والأختلاف إنه على كل شيىء قديروأن يحفظ قادة هذه البلاد ويجزيهم عن الأسلام والمسلمين خيرالجزاء إنه سميع مجيب أمين والله الهادى إلى سواءالسبيل0
د 0 إبن غــــلاب0













عرض البوم صور إبن غلاب   رد مع اقتباس
قديم 06-04-2011, 17:46   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
شمس جدة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية شمس جدة

البيانات
التسجيل: Jun 2006
العضوية: 1
المشاركات: 22,421 [+]
بمعدل : 5.32 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 2
نقاط التقييم: 400
شمس جدة has a little shameless behaviour in the past شمس جدة has a little shameless behaviour in the past شمس جدة has a little shameless behaviour in the past شمس جدة has a little shameless behaviour in the past شمس جدة has a little shameless behaviour in the past
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
شمس جدة غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
افتراضي رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0



ابن غلاب


بارك الله فيك وفي جهدك في كتابة هذا المقال الذي أوضح بعض النقاط الهامة التي ترد على أصحاب الفتنة في بلدنا الحبيب الآمن بفضل الله ثم بفضل قيادته الرشيدة وشعبه الواعي الذي لاينخدع ببعض الأطروحات التي تظهر مظهر الإصلاح المزعوم بين أنها تضمر الشر للوطن ونهب خيراته وضياع أمنه.

وكم كنت أتمنى لو أننا وقفنا ضد الفتنة بهذا المنطق منذ اندلاعها في تونس ثم في مصر والان في ليبيا واليمن والله وحده يعلم على من يكون الدور القادم.
إلا أن بلدنا محصن بإيمان أهله ومحبتهم لولي أمرهم ولن يفلح الحاقدون في اختراق حصوننا المتينة بإذن الله.

تقبل شكري وتقديري
وترحيبي بك بعد طول غياب


وافر تحياتي












توقيع : شمس جدة

عرض البوم صور شمس جدة   رد مع اقتباس
قديم 07-04-2011, 08:16   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
إبن غلاب
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 1587
المشاركات: 60 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 99
نقاط التقييم: 10
إبن غلاب تم تعطيل التقييم
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إبن غلاب متصل الآن
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
افتراضي رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0

سعادة المديرالعام تقبلوا جزيل الشكر وبالغ التقدير على ثنائكم العطر لقد أخجلتم تواضعى وأرى أن هذا واجب وطنى فكم قدم لنا هذا الوطن الغالى برعاية حكومتنا الرشيدة ويشهد الله أنى أرى مهما قلنا فلن نفى حق هذا الوطن المعطاء فأجد كل الكلمات مهما وصفنا زهيدة تجاه هذا الوطن العزيز فالنهضة التى تعيشها المملكة العربية السعودية تفوق الوصف فقد كانت الجزيرة العربية قاحلة فقيرة ضعيفة ممزقة الأطراف حتى وحدها المؤسس الملك عبدالعزيزطيب الله ثراه ، بانى نهضتها فقد عشنا وعاصرنا وسكنا البيوت التى كانت من الحجر والطين وسقوفها من القنادل الخشبية ( تماما كما يعرض فى المهرجان السنوى للجنادرية ) فأين نحن الأن ننعم بالرخاء ونعمة الأمن والأمان فنحن أمة محسودة كفانا الله شر أعين الحساد ليت شبابنا يقراء التاريخ أو يسأل الكبار ليعرف أن هذه الدولة قامت على سواعد الرجال الشداد المخلصين ، فلم تكن أى دولة تساعد المملكة ماديا وكانت بعض الدول العربية غنية بالمال ، لن أستسلم للأسترسال يكفى هذا و دمتم بألف خير0












عرض البوم صور إبن غلاب   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2011, 01:17   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
عيون المها
اللقب:
نائبة المدير العام
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عيون المها

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 977
المشاركات: 2,402 [+]
بمعدل : 0.68 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 2
نقاط التقييم: 100
عيون المها has a little shameless behaviour in the past عيون المها has a little shameless behaviour in the past
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عيون المها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
افتراضي رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0


اخوي ابن غلاب

مقال طويل لكن كله حقائق وحب واخلاص

حفظ الله لنا وطننا وملكنا وحكومتنا والشعب اثبت حبه للملك فكافأه الملك بأشياء فوق الحسبان فزاد حبه

بانتظار جديدك

تحياتي












توقيع : عيون المها






تسلم ايد حبيبتي عيون القصيد على تصميم التوقيع

عرض البوم صور عيون المها   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2011, 02:19   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
إبن غلاب
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 1587
المشاركات: 60 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 99
نقاط التقييم: 10
إبن غلاب تم تعطيل التقييم
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إبن غلاب متصل الآن
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
افتراضي رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0

سعادة الأخت المراقبة العامة تقبلى جزيل الشكر وبالغ التقدير على ثنائك العطر لقد أخجلتى تواضعى دمتى بألف خير0












عرض البوم صور إبن غلاب   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2011, 23:26   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
حنان الشمس
اللقب:
مراقبة عامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حنان الشمس

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 1711
المشاركات: 2,055 [+]
بمعدل : 0.78 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 130
نقاط التقييم: 13
حنان الشمس has a little shameless behaviour in the past
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حنان الشمس غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
افتراضي رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0


مشكور ابن غلاب

ربنا يحفظنا ويحفظ بلدنا وقيادتنا من كل شر
كلام في الصميم يسلم قلمك

اتمنى اشوف تفاعلك مع الأعضاء وقصايدك الحلوة

مودتي












توقيع : حنان الشمس



عرض البوم صور حنان الشمس   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2011, 21:48   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
إبن غلاب
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 1587
المشاركات: 60 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 99
نقاط التقييم: 10
إبن غلاب تم تعطيل التقييم
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إبن غلاب متصل الآن
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
افتراضي رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0

سعادة الأخت المشرفة تقبلى جزيل الشكر وبالغ التقدير على ثنائك العطر لقد أخجلتى تواضعى دمتى بألف خير0












عرض البوم صور إبن غلاب   رد مع اقتباس
قديم 24-10-2017, 20:36   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
إبن غلاب
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 1587
المشاركات: 60 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 99
نقاط التقييم: 10
إبن غلاب تم تعطيل التقييم
 

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إبن غلاب متصل الآن
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : إبن غلاب المنتدى : وميض الأقلام الحرة
h9 رد: دولة القيادة الأسلامية / إبن غلاب0

تقبلوا خالص التقدير على مروركم العطر












عرض البوم صور إبن غلاب   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 17:51.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017,>
المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي منتديات شمس جدة بل تعبر عن رأي كاتبها©جميع الحقوق محفوظة©

a.d - i.s.s.w